منظمة حقوقية تتهم مدير مدرسة خاصة بطرد أبناء الآباء المحتجين وتدعو السلطات الوصية إلى تحمل مسؤولياتها …

- أسفي الأن -75 views مشاهدة
منظمة حقوقية تتهم مدير مدرسة خاصة بطرد أبناء الآباء المحتجين وتدعو السلطات الوصية إلى تحمل مسؤولياتها …

توصلت الجريدة ببيان صادر عن  الجمعية المغربية لحقوق الانسان بآسفي وفيما يلي نص البيان :

مدير مدرسة الأبطال الخصوصية بآسفي ينتقم من جمعية آباء وأولياء التلاميذ الرافضين لزيادة التكاليف المدرسية بطرد أبنائهم.

تابع مكتب الجمعية المغربية لحقوق الانسان بآسفي الاحتجاجات التي خاضها آباء وأمهات تلاميذ مدرسة الأبطال الخصوصية بالمدينة، ضد الزيادة غير القانونية في الرسوم المدرسية (التأمين، التسجيل، الواجبات الشهرية)، التي تقررت أواخر السنة الدراسية المنصرمة.

ووقف مكتب الفرع عند انتقام مدير المدرسة الخصوصية من الأولياء المحتجين برفض تسجيل أبنائهم بعد أن اضطر عدد منهم لنقل أبنائهم إلى مدارس أخرى.

كما سجل مكتب الفرع صمت القائمين على الشأن التربوي والتعليمي بالإقليم أمام الزيادة في الرسوم المدرسية، ورفض تسجيل أطفال أبرياء انتقاما من آبائهم، ما يعد تنكرا للرسالة التربوية واستهتارا بالمقتضيات القانونية المنظمة للتعاقد بين مؤسسات التعليم المدرسي الخصوصي وآباء وأولياء التلاميذ.

إن مكتب الفرع يؤكد أن التعليم خدمة عمومية، وقد حولها أرباب المدارس الخصوصية إلى سلعة لمن يدفع أكثر برعاية الدولة التي تخلت عن مسؤوليتها على احترام مبادئ المرفق العام، وتملصت من مسؤولياتها في قطاع التعليم استجابة الى الدوائر التجارية والمالية العالمية.

إن الجمعية المغربية لحقوق الانسان تقف على رأس المدافعين عن المدرسة العمومية ولا تشجع التعليم الخصوصي إلا أنها تعتبر نضال المواطنين، الذين اختاروا شراء حق أبنائهم في التعليم، ضد الإجراءات المالية والإدارية التي تتخذها المدارس الخصوصية نضالا مشروعا.

أمام كل ذلك يعلن مكتب الفرع للرأي العام ما يلي:

  • إدانة تواطئ الدولة ضد المدرسة العمومية وفتح المجال أمام المضاربة في القطاع؛
  • التنديد بصمت الدولة على الخروقات والتدابير المالية والإدارية الجشعة التي تنهجها مؤسسات التعليم الخصوصي ضد أبناء المواطنين؛
  • دعوة المديرية الإقليمية بمدينة آسفي الى تحمل مسؤوليتها في ما سيؤول إليه المستقبل التربوي والتعليمي لتلميذات وتلاميذ مؤسسة الأبطال الخصوصية، الذين استعملوا دروعا بشرية في حرب الأسعار والخوصصة المفروضة على المواطنين؛
  • استنكار الأسلوب اللاتربوي لمدير مدرسة الأبطال الخصوصية الذي صادر حرية من الحريات العامة واجتث جمعية آباء وأولياء التلاميذ –ات، وكذلك هجوم أحد الإداريين بالمؤسسة على الآباء بالألفاظ النابية.

عن مكتب الفرع

رابط مختصر
2018-09-20
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة اسفي الان الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

- أسفي الأن -