فريق أولمبيك أسفي لكرة اليد يهدد بتقديم اعتذار أمام فريق الرابطة البيضاوية

- أسفي الأن -111 views مشاهدة
فريق أولمبيك أسفي لكرة اليد يهدد بتقديم اعتذار أمام فريق الرابطة البيضاوية

أسفي الأن ** بعد فرع كرة القدم النسوية هدد فريق أولمبيك اسفي فرع كرة اليد بتقديم اعتذار أمام فريق الرابطة البيضاوية صبيحت يومه السبت 9 مارس 2019  في حال لم يتحرك المكتب المديري  لاستجابة لمصاريف الفريق ،بحيث يعيش ضائقة مالية لم تكن في حسبان خلال ولاية المكتب المديري الجديد بعد تقديم أحمد غايبي أستقالته من التسيير. الفريق الاسفي لكرة اليد الدي يزاول نشاطه بالقسم الممتاز يمر من حالة الإهمال التي بدأت تعيشها جل فروع النادي المنتمية لأولمبيك أسفي  هذا الموسم بعدما تراكمت عليه المشاكل . و أصبح هذا الفرع يعيش وضعية صعبة بعدما تقلصت منحته السنوية.و يعود سبب هذا التهديد حسب مصدر توصلت منه الجريدة ببعض المعلومات  أن سبب هذا التهديد لغياب الدعم المادي رغم تحقيق الفريق للصعود للقسم الممتاز من طرف المكتب المديري .وهي أول مرة في تاريخ المكتب المديري الدي بدا غير قادر على تحقيق متطلبات الفروع المنتمية للنادي، وغياب رجال الأعمال و الشركات التي توجد بالمنطقة من أجل دعم الأندية الرياضية للنادي  فضلا على تماطل السلطات الرسمية و التي سبق وعدت بتقديم كل الدعم للنادي.

للإشارة ففريق أولمبيك أسفي فرع كرة اليد  هذا الموسم لاقت انتقادات كثيرة و تساؤلات عديدة عن طبيعة المعايير المعتمدة في توزيع المنح داخل الفروع التابعة للنادي على أعلى مستوى ببطولة القسم الممتاز وخصت له منحة اعتبرها مسؤولوه بالمخجلة  والتي لا تتعدى 15 مليون سنتيم ونفس المبلغ لفرع كرة الطائرة في الوقت الذي يتم تقديم 50 مليون سنتيم لفرع كرة السلة. و يعيش لاعبو فرع كرة لنادي أولمبيك أسفي بدورهم إكراهات كبيرة بعد أن طالت مدة انتظارهم لمنح المباريات والرواتب الشهرية التي سبق و وعدهم بها المكتب المسير ، فضلا على الأشطر المتبقية من منح التوقيع للسنة الماضية.

رابط مختصر
2019-03-10
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة اسفي الان الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

- أسفي الأن -