حزب “الكتاب” ينادي بكشف ملابسات فاجعة الصويرة

حزب “الكتاب” ينادي بكشف ملابسات فاجعة الصويرة

دعا المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية السلطات المختصة إلى “الكشف عن حيثيات وملابسات وأسباب فاجعة الصويرة، بعد استيفاء تحقيق شامل وعميق في الموضوع، يٌرتب المسؤوليات والجزاءات الضرورية، من أجل التصدي لاحتمالات تكرار مثل هذه الواقعة المؤلمة”.

وحثّ المكتب السياسي لحزب “الكتاب”، في بلاغ بمناسبة اجتماعه الدوري، على ضرورة حرص الجميع على احترام القانون والتقيد بالضوابط التنظيمية والإجرائية اللازمة في كل ما يتصل بممارسة النشاط الاجتماعي وعمليات الإحسان العمومي وتوزيع المساعدات، “على أساس حكامة جيدة وصارمة، ينضبط إليها كل الفاعلين والمتدخلين، من دولة ومؤسسات ونسيج جمعوي مدني وما يضطلع به من مهام ريادية في هذا المجال”.

كما أكد البلاغ أن مثل هذه المبادرات المكرسة لقيم التضامن وثقافة التكافل المترسخة في ثقافة شعبنا “لا يمكن أن تغني عن ضرورة السعي إلى بلورة سياسة اجتماعية بديلة قادرة على مواجهة الفوارق المجالية والتصدي لبؤر الفقر والتفاوت في مستوى العيش بين فئات عديدة من جماهير شعبنا؛ وذلك على أساس تمكينها من حد أدنى للدخل يضمن الكرامة، كأحد مكونات شبكة متكاملة للحماية الاجتماعية تمكن، بشكل مرحلي، من إدماج الفئات المحرومة والمحتاجة في النسيج الاقتصادي والاجتماعي الوطني”.

الحيز الأوفر من الاجتماع، وفق البلاغ ذاته، خصص لمواصلة التداول في ما يتصل بتهييئ اجتماع الدورة المقبلة للجنة المركزية المقرر التئامه يوم السبت 16 دجنبر المقبل، في أفق انعقاد المؤتمر الوطني العاشر للحزب في غضون السنة المقبلة 2018.

وفي معرض تتبعه لتنفيذ البرنامج العام لأنشطة المنظمات الموازية للحزب، يضيف المصدر، توقف المكتب السياسي عند تنظيم الجامعة الخريفية للشبيبة الاشتراكية في موضوع: التغيرات المناخية ورهانات التنمية المستدامة بمدينة أصيلة، أيام 17، 18 و19 نونبر الجاري، التي ترأس جلستها الافتتاحية الأمين العام للحزب.

كما بحث المكتب السياسي التظاهرة التي نظمها قطاع الثقافة والاتصال والفنون التابع للجنة المركزية للحزب، إحياء لكل من ذكرى المسيرة الخضراء وذكرى عيد الاستقلال، من خلال عرض الشريط السنيمائي المتميز: معجزات قسم، الذي يوثق للتضحيات الجسام التي قدمها العديد من أعضاء القوات المسلحة الملكية، من ضباط وجنود، دفاعا عن مغربية الصحراء واستكمال الوحدة الترابية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع المقالات و المواضيع المنشورة على الموقع تعبر عن رأي أصحابها و ليس للموقع أي مسؤولية اعلامية أو أدبية أو قانونية