رسالة إلى من يهمه الأمر؟

رسالة إلى من يهمه الأمر؟

وجه مدير دار الشباب بمدينة جمعة اسحيم السيد محمد ميدي رسالة  لبعض الأشخاص الدين يروجون بعض الإشاعات الغريبة حول إغلاق دار الشباب بجمعة اسحيم تحت عنوان إلى من يروج إشاعات بأن باب المؤسسة مغلقة في وجه الشباب و أنه شخص متسلط وعلى إثر هذه الإشاعات يقول مدير المؤسسة إنكم بهذه الادعاءات  الغريبة ترتكبون أكبر إثم في حق أبناء وشباب المنطقة والمجتمع المدني ككل، و في حق مدير المؤسسة الدي يشهد له الجميع بحسن نواياه وسلوكه مع سائر الجمعيات بالمنطقة ،وهو الذي أعطى الشيء الكثير في سبيل تطوير العمل الجمعوي و التربوي بمدينة جمعة اسحيم  . و بالتالي فكل الإشاعات التي تروج هذه الأيام باطلة أمام شهادات مكاتب مسير لمجموعة من الجمعيات و منخرطي كشاف مغامر بجمعة اسحيم و كذا بعض الجمعيات الناشطة بالمؤسسة ،وأن السيد المدير يوفر لكل الجمعيات الرياضة والثقافية والاجتماعية ما يستلزمها لإنجاح أنشطتنا حسب برامجها وبرامج المؤسسة و لا يبخل عليها أيضا بالنصيحة و التوجبه في إطار الرقي بالمجال الجمعوي في هذه المنطقة.

وحتى لا نظلم أحدا نريد أن نقول لكل واحد منكم أليس مدير المؤسسة الوحيد بجهة مراكش أسفي من دور الشباب والرياضة الذي نال مؤخرا الوسام الملكي . أليس من العيب والعار أن تحتفلوا به بهذه الإشاعات ؟ أليس من العيب والعار إن كنتم صادقين أن تحتفلوا به بخلق حفل تكريم كعربون للمحبة والافتخار به ؟

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع المقالات و المواضيع المنشورة على الموقع تعبر عن رأي أصحابها و ليس للموقع أي مسؤولية اعلامية أو أدبية أو قانونية