تأسيس قطاع الصناعة التقليدية بأسفي لحزب التقدم والاشتراكية

تأسيس قطاع الصناعة التقليدية بأسفي لحزب التقدم والاشتراكية

تحت شعار «الحرفيون يتعبأون من أجل تحسين أوضاعهم والدفاع عن كرامتهم».  وبحضور الكاتب الإقليمي لحزب التقدم والاشتراكية بأسفي وعضو اللجنة المركزية ورئيس جماعة الغياث رشيد محيب ومصطفى الكانوني عضو اللجنة المركزية ومستشار بجماعة سيدي التيجي نظم بفضاء حزب التقدم الاشتراكية بأسفي في حدود الساعة الثالثة بعد الزوال من يوم السبت 17 مارس 2018 تأسيس قطاع الصناعة التقليدية والخدماتية جاء نتيجة عمل جاد للجنة التحضيرية التي دأبت على ضمان مشاركة نوعية لمجموعة من القطاعات السوسيو مهنية ضمت مهنيين من مختلف القطاعات كالحدادة والنجارة والنقش على الخشب ،والخزف والخياطة والرسم على الزجاج وغيرها من المهن التي انضافت اليوم إلى الهيكلة الجديدة للحزب ،

حيث عبر الرفاق المهنيون عن رغبتهم الجادة في أن يشكل هذا القطاع الموازي إضافة حقيقية للحزب داخل الإقليم ،من خلال السعي إلى تحسين أوضاع المهنيين والدفاع عن مصالحهم المادية والمعنوية وكذا تحسين أداءهم المهني إلى جانب دور التأطير والتكوين المستمر وتقاسم التجارب والخبرات . إن تأسيس هذا القطاع نابع من إيمان الحزب بقدرات الصناع التقليديين بالإقليم والدور ألطلائعي، الذي يلعبه قطاع الصناعة التقليدية ومساهمته في النسيج الاقتصادي المحلي والوطني، ولهذه الاعتبارات أحدث هذا القطاع بغرض العمل على تكثيف الجهود بين

مكونات القطاع داخل الحزب بغية العمل على تأطير الصناع وتعبئتهم لفتح آفاق مستقبلية جديدة أمامهم للرفع من قدراتهم، وبالتالي المساهمة في إرجاع قطاع الصناعة التقليدية إلى مكانته الأصلية من خلال التعاون المشترك والانخراط الفعال في العمل السياسي الرامي إلى تأهيل القطاع. لإشارة فقد تم انتخاب منسقة القطاع الرفيقة فتيحة بهسي رفقة مجموعة من الرفيقات والرفاق ،المكتب المشكل راعت تمثيليته إنخراط جميع أصحاب المهن الحاضرة في أفق إنضمام مهن أخرى ستتم إضافتها ضمن باقي اللجان …

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع المقالات و المواضيع المنشورة على الموقع تعبر عن رأي أصحابها و ليس للموقع أي مسؤولية اعلامية أو أدبية أو قانونية