عامل إقليم أسفي يستقبل فرع كرة السلة والجمباز لأولمبيك أسفي

عامل إقليم أسفي يستقبل فرع كرة السلة والجمباز لأولمبيك أسفي

بمقر العمالة أستقبل زوال يوم الإثنين 02 يوليوز 2018 عامل إقليم أسفي الحسين شاينان الذي كان مرفوقا بكل من أحمد غايبي رئيس المكتب ألمديري لأولمبيــك آسفي وعبد الجليل لبداوي رئيس الجماعـــة الحضرية و يوسف مغيميمي نائب رئيس المجلس الإقليمي بأسفي ومندوب وزارة الشباب والرياضة مكونات فريق اولمبيك أسفي فرع كرة السلة و فرع الجمباز و ذلك إثر النتائج الجيدة  التي حققوها خلال مسيرتهم الرياضية لهدا الموسم ،بعدما تمكن فرع كرة السلة من تحقيق أول إنجاز رياضي له بالصعود إلى قسم الممتاز، فيما توج فرع الجمباز للصغار و الصغيرات  بالبطولة الوطنية للكتاكيت.

وخلال هذا اللقاء تطرق عامل إقليم أسفي في معرض كلمته إلى الرغبة في النهوض بالقطاع الرياضي على صعيد الإقليم عبر تحسين وضعية الأندية الرياضية الممارسة في مختلف الأنواع الرياضية، وتوفير الفضاءات المريحة والمناسبة للممارسة و إعادة الاعتبار لجميع الفرق الرياضية بالإقليم الذي كان إلى عهد قريب يضرب له ألف حساب وتفريخه للاعبين كبار .وحث عامل الإقليم جميع مكونات فرع كرة السلة والجمباز على ضرورة بذل المزيد من المعطاءات والمثابرة بغية الرقي بمستوى أفضل خلال الملتقيات المقبلة،


وقد أبرز عامل إقليم أسفي أن التفكير منصب رفقة رئيس المكتب ألمديري احمد غايبي حول بحث الحلول الناجعة لتأهيل القطاع الرياضي بالإقليم وتنميته وإحداث منشآت رياضية تليق بحجم التاريخ الرياضي والموقع الإستراتيجي للإقليم، مطالبا بضرورة تكاثف الجهود قصد حصد نتائج إيجابية ترضي الغيورين والمتتبعين للشأن الرياضي بالإقليم .

وقد إنتهى اللقاء التواصلي الذي جمع عامل إقليم أسفي بمكونات فريق أولمبيك أسفي فرع كرة السلة والجمباز، في أجواء خلفت الانشراح لدى الحضور الذي كان من ضمنهم رئيس أحمد غايبي رئيس المكتب ألمديري لأولمبيــك آسفي وعبد الجليل لبداوي رئيس الجماعـــة الحضرية و يوسف مغيميمي نائب رئيس المجلس الإقليمي بأسفي ومندوب وزارة الشباب والرياضة بأسفي الذي أكد أن السلطات المحلية  ستتخذ المجال الرياضي بعين الاعتبار قصد الانخراط في دعمه

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع المقالات و المواضيع المنشورة على الموقع تعبر عن رأي أصحابها و ليس للموقع أي مسؤولية اعلامية أو أدبية أو قانونية