آجي تفهم، ماذا سيربح المغرب من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي؟

آجي تفهم، ماذا سيربح المغرب من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي؟

- أسفي الأن -
2020-12-26T13:05:00+01:00
سياسة
- أسفي الأن -25 ديسمبر 2020آخر تحديث : السبت 26 ديسمبر 2020 - 1:05 مساءً

عادل الحارتي

بوريس جونسون فعلها أخيرا و استرجع هيبة بريطانيا العظمى و سيادتها الضائعة و خرج بها بشكل نهائي من أكبر التكتلات الإقتصادية فالعالم في أهم تحول عالمي لها منذ فقدان الإمبراطورية……

بريطانيا رسميا خارج الإتحاد الأوروبي متمتعة بالسيطرة الكاملة على أموالها و حدودها و قوانينها و مياه الصيد و التجارة بعد التوصل قبل لحظات لإتفاق التجارة التاريخي بينها و بين الاتحاد الأوروبي .

أكبر صفقة تجارية بقيمة 909 مليار دولار تفاصيلها مكتوبة في 2000 صفحة ، ستنظم ابتداءا من اليوم العلاقة بين لندن و الإتحاد الأوروبي ، بعد كفاح بريطاني دام أربع سنوات و خمسة شهور و 29 يوما منذ تصويت الشعب البريطاني على مغادرة الإتحاد الأوروبي .

نهاية العلاقة مع الاتحاد الأوروبي تعني نهاية البيروقراطية و القواعد و قضاة الاتحاد الأوروبي المتطفلين الذين كانوا واقفين عقبة أمام بريطانيا في شراكتها مع الدول الغير أورربية .

هو خبر سار ليس فقط للبريطانيين بل حتى للمغاربة، و في نفس الوقت هو خبر سيء جدا للإسبان والفرنسيين …لأن هذا يعني ان الشراكة التي كان قد وقعها المغرب مع بريطانيا في نونبر 2019 سوف يتم تفعيلها مباشرة في حقبة ما بعد الخروج،  و بأسلوب آخر ، ستدخل حيز التنفيذ الآن.وهو ما يعني ببساطة ، مزاحمة الشركات الفرنسية المتغطرسة في المغرب، و بداية صراع جبل طارق  الآن و بشكل رسمي.

يمكن القول، أن سنة 2020 ليست عام كوارث وعام حزن بل عام التحولات الجيوستراتيجية الكبرى التي من شأنها تغيير ميزان القوى على جميع المستويات لصالح المملكة المغربية العظمى تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده .

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة