أسرة العدل بالمحكمة الابتدائية بأسفي تكرم متقاعديها ,القاضي محمد ترين والسيدتين زهرة مرواح وعتيقة بهباز

أسرة العدل بالمحكمة الابتدائية بأسفي تكرم متقاعديها ,القاضي محمد ترين والسيدتين زهرة مرواح وعتيقة بهباز

- أسفي الأن -
2019-07-04T23:50:02+03:00
2019-07-05T00:10:45+03:00
الشأن المحليعـــــــدالة
- أسفي الأن -4 يوليو 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة

IMG 0849 - أسفي الأننظمت أسرة العدل  بالمحكمة الابتدائية بأسفي عشية يومه الأربعاء 03 يوليوز 2019  بقاعة الجلسات رقم  1   حفل تكريم على شرف مجموعة من موظفي المحكمة الذين تمت إحالتهم على التقاعد ،ومن ضمنهم الأستاذ “ترين محمد” قاضي بالمحكمة الابتدائية، ثم كاتبتا الضبط السيدتين  زهرة مرواح و السيدة عتيقة بهياز.

IMG 0351 - أسفي الأنفقرات هذا الحفل التكريمي نشطها القاضي طارق دوهابي  بكفاءة عالية وحس تنشيطي رائع , الحفل حضره عدد مهم من موظفات وموظفي وزارة العدل ومختلف مكونات الجسم القضائي بالإقليم ،وقد كان في مقدمة الحاضرين السيد رئيس المحكمة الابتدائية ابراهيم بنتزرت والسيد نائب وكيل الملك زكريا هلال  نائبا عن وكيل الملك بنفس المحكمة والسيد رئيس مصلحة كتابة الضبط  محمد زنون ونقيب هيأة المحامين بأسفي السيد خليل المحول .

الافتتاح بآيات بينات من الذكر الحكيم بتلاوة عطرة من إطار بنفس المحكمة للسيد عبد الرحيم كريمي , ثم كلمة افتتاحية لرئيس المحكمة الابتدائية بأسفي السيد ابراهيم بنتزرت، والذي رحب بمختلف الهيآت الحاضرة بمناسبة هذا التكريم ،وتحدث عن زمن تنظيم الحفل، مؤكدا أن التأخير الحاصل في الزمن لا يعني النسيان ،ولكن مرده الى صعوبات وإكراهات العمل القضائي , لكنه أقر أن قيم الاعتراف بالآخر لايمكن ان تتقادم بمرور الزمن ،واستحضر الاحترام والتقدير للمحتفى بهم ،مؤكدا أن الاحتفاء بموظفين على اختلاف صفاتهم الوظيفية في الحفل لهو دليل على تلاحم الجسم القضائي، الذي لا يمكن أن نبنيه على الصفة بل تبقى روح الإنسانية المحرك الأول له, وأضاف هذا الحفل بسيط بموارده لكن في جوهره عظيم ،وتحدث عن صعوبة اصدار أحكام قيمة حول اناس قضوا أربعين سنة من العطاء والعمل المستمر , منوها بكون القاضي المتقاعد الأستاذ محمد ترين يمتاز برؤية نقدية طالما وظفها لتصحيح  بعض من عيوب المنظومة القضائية …

وأضاف عتيقة بهباز يشهد لها بالكفاءة حيث أنها  استطاعت  الانخراط في المنظومة القضائيةبكل سلاسة , مضيفا  أن السيدة زهرة رواح بدورها قامت بعملها الى الدقيقة الاخيرة وهي تمثل نموذج راقي في التفاني في العمل ،واعتبر أن التقاعد ليس نهاية العمر بالنسبة  للمكرمين  اليوم، ولكنه نهاية عقد مع الوزارة المشغلة ،وهي فرصة رائعة لمعرفة الأولويات الحقيقية في الحياة وتمنى للجميع تقاعدا مريحا…

السيد زكريا هلال نائب وكيل الملك قدم  اعتذار السيد وكيل الملك بمناسبة حضوره لالتزامات مهنية ونقل شكره  للحضور وتمنياته للمتقاعدين بمسيرة موفقة .

السيد خليل المحول نقيب هيأة المحامين بأسفي شكر مختلف مكونات اسرة العدل ،مقدما امتنانه لكل  من ساهم من قريب او من بعيد في هذا الاحتفاء المنظم على شرف  موظفين قدموا الشيء الكثير لقطاع العدل، وعدد في نفس الحين  خصال القاضي محمد ترين ،واعتبر أحكامه مرجعا لازال الجميع يستفيد منها، وتمنى للجميع تقاعدا مريحا ،كما عدد خصال الاستاذتين المكرمتين  بهباز  ومرواح  ،واعتبرهما من خيرة موظفات قطاع العدل، وتمنى لهن دوام الصحة والعافية…

كلمة السيد رئيس المكتب الجهوي للعدول بالمحكمة الابتدائية بأسفي عدد من خلالها بدوره محاسن المكرمين ،واعتبرهم رموز  للعدالة الدنيوية .

كلمة السيد رئيس مصلحة كتابة الضبط محمد زنون ،شكر عبرها مختلف مكونات منظومة العدالة  بأسفي , هي كلمة جامعة وكاملة  معبرة عددت صفات وخصال المختفى بهم  جميعا .

ثم لتتوالى بعدها كلمات مختلف مكونات الجسم القضائي، ومن ضمنها   كلمة السيد الكاتب الجهوي للمفوضين القضائيين ,ثم كلمة السيد رئيس  المكتب الجهوي للودادية الحسنية للقضاة بأسفي ,فكلمة رئيس المكتب المحلي لودادية العدل , ايضا كلمة السيد الكاتب المحلي للمنظمة الديمقارطية للعدل بأسفي.

بعدها  منح القاضي المنشط لفعاليات حفل التكريم الكلمة للمحتفى بهم وفي مقدمتهم القاضي  محمد ترين، الذي أقر بحبه لجميع الحاضرين  بمناسبة هذا التكريم، كما نوه بالتقدير والاحترام لشخص رئيس المحكمة لما لقيه فيه من تفاعل طيلة مشواره المهني ،وشكر كل من كان له عونا طيلة فترة أدائه لهذه الرسالة الجليلة، منوها بأن العلاقات الإنسانية التي ربطها مع العديد من مكونات اسرة العدل تبقى راسخة وشامخة .

واعتبر أن 38 سنة من الخدمة بسلك القضاء اضطرته لمعرفة وربط علاقات مهنية مع مختلف مكونات المحكمة ،وهو  ما توجه لقاء اليوم من مشاعر تربطه بأناس عبروا عنها بكل عفوية وتلقائية ، لينهي كلمته بأبيات شعرية معبرة تفاعل معها الحضور .

السيدة زهرة مرواح قدمت كلمة شكر بكل تلقائية  شاكرة الجميع على حسن التكريم وجميل الاحتفاء ،ثم لتتوالى شهادات مختلف مكونات الجسم القضائي بالإقليم ومن ضمنها كلمة القاضية والشاعرة سناء ركيع والتي سبقت وأن اشتغلت بحاضرة المحيط رفقة القاضي ترين لسنوات قبل أن تنتقل لمدينة الجديدة … القاضية تحملت عناء السفر لتحضر هذا الحفل البهيج حيث أتحفت الحضور بوصلات شعرية من ديوانها …تحت تصفيقات الحضور…

ليتم في الأخير توزيع هدايا تذكارية وشواهد تقديرية قدمت  للمحتفى بهم، ثم ليكون مسك الختام بحفل شاي على شرف المكرمين والمدعويين …

بقلم يوسف بوغنيمي  /  تصوير نبيل السويلمي

IMG 0371 - أسفي الأنIMG 0410 - أسفي الأنIMG 0430 - أسفي الأنIMG 0433 - أسفي الأنIMG 0494 - أسفي الأنIMG 0541 - أسفي الأنIMG 0480 - أسفي الأنIMG 0454 - أسفي الأن IMG 0451 1 - أسفي الأنIMG 0451 - أسفي الأنIMG 0459 - أسفي الأنIMG 0528 - أسفي الأنIMG 0449 - أسفي الأن IMG 0447 1 - أسفي الأنIMG 0671 - أسفي الأنIMG 0549 - أسفي الأنIMG 0844 - أسفي الأنIMG 0446 - أسفي الأن
رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات