* أسرة شنفير تطلق مبادرة لدعم الأسطورة الفينيقي.

* أسرة شنفير تطلق مبادرة لدعم الأسطورة الفينيقي.

- أسفي الأن -
2018-12-18T02:13:45+03:00
2019-01-14T07:18:55+03:00
رياضةمثبتمع الجماعات
- أسفي الأن -18 ديسمبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
Sans titre 1 - أسفي الأن

رشيد كندي / سبت جزولة ** لم يعد الشارع الرياضي الجزولي يولي اهتماما أكبر لمسألة افتتاح الملعب البلدي المعشوشب..بقدر ما وجه اهتمامه للحالة الصحية للنجم الأسبق عبد السلام الفينيقي الذي أصيب بوعكة صحية ألزمته الفراش لما يقارب العام.
أبو هالة و صفاء و محمد الذي اعتاد مناقشة الشأن الرياضي المحلي بنوع من الحرقة …مع أقرانه القدامى ، وجد نفسه أسيرا لسرير بث في دواخله الوحدة و الملل و الإحساس و هو الذي كان لا يستسيغ الانهزام و القبول بأنصاف الحلول.
أجرى عبد السلام – المنتصر للعب الاستعراضي و المومن بفلسفة التشبيب- أجرى عملية جراحية تتعلق بالبروستات و ذلك أواسط السنة الحالية…بيد أن أوضاعه تفاقمت و انهارت قواه التي يستجمعها كلما زاره من جاوره من قدامى العصر الذهبي للكرة الجزولية.
اختفى عبد السلام قليلا عن الأنظار…و هو الذي أسس للميلادات الأولى لاتحاد الفتح الرياضي الجزولي….اختفاؤه هذا دفع بزملاء الأمس إلى الاستفسار عن أحواله و إطلاق مبادرة دعم واسعة أطلقها صديقه الروحي عبد الرحيم شنفير …و ساهم في تفعيلها شقيقه عبد الهادي شنفير الذي سارع إلى ربط جسور التواصل مع موظفي البلدية و قدامى الرجاء الجزولي و فعاليات جمعوية و عاملين في قطاعات متعددة…من أجل تجميع مبلغ مالي يتم تسليمه للأسرة لتغطية التنقلات و الزيارات و الاستشارات الطبية و اقتناء بعض الأدوية .
الجميل في هذه الالتفاتة الاجتماعية الإنسانية أنها لقيت تجاوبا من مختلف الأطياف و تفاعلت معها شرائح تكن كل الحب و التقدير لملهم الكرة الجزولية في عقود السبعينات و الثمانينات؛ الذي تخرج على يديه عشرات الشباب و الممارسين.
في نفس السياق أبرز محمد بوكرزة و نور الدين الجرموني أن الوضع الصحي لزميلهم يدعو للقلق و أن الأمر قد يستدعي إجراء عملية جراحية لزرع النخاع الشوكي…إلى ذلك تكثف شقيقته المتزوجة من موظف متقاعد بالمكتب الشريف للفوسفاط من اتصالاتها و تبذل مجهودات جبارة من أجل اقتناص موعد بمستشفى محمد السادس بمدينة مراكش لإجراء مزيد من الفحوصات لا سيما أن عبد السلام عانى مؤخرا من فقر الدم الحاد.
و بالعودة للمبادرة ” الشنفيرية” الخالصة فقد تم تجميع حوالي 5000 درهم و هو قدر مالي تسلمته زوجته من يدي عبد الهادي شنفير الذي سيكون مدعوا للضغط على ميسوري البلدة والمنتخبين من أجل تخصيص رصيد مالي مهم لأسرة الأسطورة الجزولية.و علم موقع “آسفي الآن” أن أحد المقاولين الشباب تكفل بتوفير بعض المواد الأولية لصالح الأسرة الصغيرة التي تئن من شدة الفقر. حري بالذكر أن عبد السلام يعتبر واحدا من رجالات الكرة الجزولية إذ درب الرجاء و الوداد المحليين و العديد من فرق الأحياء.

رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات