الكرة الوطنية في حداد بعد وفاة المدرب عبد الخالق اللوزاني

الكرة الوطنية في حداد بعد وفاة المدرب عبد الخالق اللوزاني

-أسفي الأن
تعزية
-أسفي الأن6 فبراير 2021آخر تحديث : السبت 6 فبراير 2021 - 8:24 مساءً

1 - عبد الهادي احميمو ** كل نفس ضائقة الموت توفي صبيحة يوم السبت الماضي المدرب و الناخب الوطني السابق عبد الخالق اللوزاني بمسقط رأسه مدينة الصويرة عبد الخالق لوزاني الذي كان دائما وطول حياته دو شخصية شجاعة عفوي يملك قلبا قويا لحد قوله الحق بدون تردد ثابت على مبادئه لا يشغل صراحته لمصلحته الشخصية ولا يحامل ولا ينافق ولا يعبث بمشاعر الآخرين فكل هذه الصفات  الحميدة وغيرها من الفضائل التي كان يمتلكها المرحوم .

وأشرف المدرب و الناخب الوطني السابق عبد الخالق اللوزاني الذي عرف مسيرة متواضعة كلاعب،ويعتبر الراحل من خيرة الأطر التقنية الوطنية التي أسدت خدمات جليلة لكرة القدم الوطنية خاصة في مجال التدريب ، حيث أشرف على العارضة التقنية للمنتخب الوطني سنة 1993 ، علاوة على توليه تدريب مجموعة من الأندية الوطنية كالمغرب التطواني والكوكب المراكشي وأولمبيك اخريبكة وشباب المسيرة والنادي المكناسي والنادي القنيطري والدفاع الحسني ألجديدي . وحقق الفقيد مجموعة من الانجازات و الألقاب من أبرزها فوزه رفقة فريق الكوكب المراكشي بالازدواجية سنة 1992 ،كما توج مع فريق أولمبيك اخريبكة ببطولة كأس العرب سنة 1996 في الأردن.و قبل ذلك كان الراحل ، المزداد في 13 يوليوز 1945 بمدينة الصويرة ، قد خاض تجربة احترافية كلاعب في البطولة البلجيكية ضمن فريق اندرليخت ، ليلج بعد ذلك مجال التكوين ثم التدريب حيث عمل مدربا مساعدا لفريق شارل لوروا البلجيكي.

مات أحسن من طبق طريقة أريغو ساكي في المغرب،مات أول من عارض الأوامر العليا في اتخاذ القرارات،مات أول من وقف ضد النجوم في فرض أنفسهم عليه،مات من استأسد ضد الجيش و الوداد و الرجاء بخطط تكتيكية سابقة للأوان،مات من فاز بدوري كندا في حضور أحسن فرق أوروبا بقيادة اليوفنتوس،مات من صنع اسما كبيرا للكوكب و لأولمبيك اخريبكة.

2 1 -

اللهم اغفر له وارحمه وتقبله في جناتك جنات النعيم اللهم اونس وحشته وأكرم نزله ووسع مدخله واغسله بالماء والثلج والبرد اللهم ضاعف من حسناته وتجاوز عن سيئاته وأرضى عنه واعف عنه وارزقه الفردوس الأعلى من الجنة يا ارحم الراحمين .اللهم الهم دويه من زوجته وأبنائه واخوانه وجميع أفراد عائلته وأصدقائه  الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون. 😪

عاش سي عبد الخالق مظلوما من طرف إعلام متحيز و مظلوما من طرف مسؤولين كبار لا يفقهون في علم كرة القدم الحديثة شيئا و مات أيضا مظلوما بعد تجاهله، فلا تنصيب في مكان سام يليق بمقامه و لا تكريم عال يتوج و يعترف بمسيرته.

رحم الله الفقيد بواسع رحمته وأسكنه فسيح جناته و ألهم ذويه الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون .

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة