FB IMG 1572697848983 - أسفي الأنعبد الهادي احميمو // بلغة مؤثرة خرج محمد الكيسر مدرب أولمبيك أسفي خلال الندوة الصحفية التي أعقبت مباراة القرش أمام الجيش والتي انتهت متعادلة بهدف لكل فريق، ليوجه خطابا حادا لمن اعتبرهم زراع الفتنة، وقال:

“في الحقيقة لا أريد التكلم عن مباراة اليوم، أكثر ما أريد أن أتكلم عن ما يقع لي وللمكتب المسير، هناك أناس مسخرون من أجل النيل مني ومن أرزاق العباد لأن هؤلاء يريدون التدخل في عملي، وفي تشكيلة الفريق وهذا لن يحصل.

هؤلاء استغلوا شبابا قاصرين، شبابا طائشين جندوا من أجل النيل مني ومن المكتب المسير ومن اللاعبين، لكنني تعاملت بكل صدق مع هؤلاء حسب ظروفهم ولا أريد لهم المشاكل نظرا لظروف عائلاتهم .

لكنني أريد أن أوصل رسالتي لمن يجند كل هؤلاء من أجل الإرتزاق، لأنني سوف أطرق مستقبلا جميع الأبواب للنيل منهم، قبل أن ينالوا مني، أنا لا أرغب في شراء جماهير ولا محبين، أريد أن أعمل بصدق، كفانا من هدا العبث، الفريق في الطريق الصحيح وحقق نتائج جيدة  في بطولة هدا الموسم، فلماذا هذا الغدر، ارحموا اللاعبين والمدرب والمكتب المسير،  وكفاكم من المغالطات”.