بحارة أسفي يعيشون يوما عصيبا على إيقاع الغضب

بحارة أسفي يعيشون يوما عصيبا على إيقاع الغضب

-أسفي الأن
2020-04-13T19:36:41+03:00
2020-04-13T19:58:00+03:00
الشأن المحليمــــــوانئ
-أسفي الأن13 أبريل 2020آخر تحديث : منذ 6 أشهر
 - أسفي الأن

عاش صبيحة اليوم العديد من البحارة  يوما عصيبا على إيقاع الغضب بمدينة أسفي حيث احتشدوا اليوم الاثنين 13ابريل 2020 امام ملحقة “la marine” وهم غاضبون لكون الكثير منهم غير مصرحين بالصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وذلك راجع لعدم تصريحهم سابقا من طرف أرباب القوارب التي يشتغلون بها .وبعد ان استشاطوا غضبا حاولوا القيام بمسيرة غضب نحو عمالة إقليم أسفي لكن السلطات المحلية التي كان يرأسها باشا مدينة اسفي منعتهم من القيام بذلك.ويتساءل هؤلاء البحارة ٠ول مصيرهم في ظل الأزمة التي يهيشونها رفقة أسرهم ويطالبون بحل فوري وجدري لمعاناتهم.

رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات