برافو بوليس أسفي الإطاحة بشبكة مختصةفي الهجرة السرية والاتجار الدولي في المخدرات…

تمكنت عناصر الشرطة التابعة للمفوضية الخاصة للشرطة بميناء آسفي من إجهاض عملية للهجرة غير الشرعية والاتجار الدولي في المخدرات بعدما عملت على ايقاف أربعة أشخاص مشتبه بهم  بأماكن مختلفة من الميناء، نفس الأشخاص قاموا بتوزيع الأدوار فيما بينهم خاصة في توفير اللوجيستيك والتخطيط  لعملية مزدوجة للهجرة السرية وتهريب المخدرات انطلاقا  من ميناء أسفي، فيما اعتبر  شخص ثالث وهو ذو سوابق قضاءية الرأس المدبر للعملية  التي أفرز إحباطها  حيازة  أغراض ميكانيكية وأجهزة تقنية  متطورة ،لتكون الوجهة صوب جزر الخالدات مقابل مبالغ مالية مهمة تم استخلاصها من مجموعة من الاشخاص المرشحين للهجرةالذين كان سيتم نقلهم من أحدى الجماعات القروبة التابعة للاقليم .
الآن البحث جاري لإيقاف باقي المتورطين في القضية وحجز الوسائل والأدوات والمخدرات.

وتعتبر هذه العملية التي نجحت في فك خيوطها المصالح الأمنية بأسفي نوعية نظرا لكونها عملية استباقية قطعت الطريق  أمام تعريض مجموعة من المواطنين الذين كان سيتم مداهمتهم من أخطار في عرض المحيط مقابل مبالغ مالية مهمة، مما يجعل مثل هذه العمليات خطيرة ومصدر للربح السريع لتجار البشر، ونحن نعلم أن المجتمع المغربي أصبح يعج بحجم المآسي التي تخلفهامثل هذه العمليات التي غالبا ما تعرض شبابنا والكثير منهم قاصرين  للمجهول، وتضيع أرواحهم وأموالهم هباء وتزرع الخوف والقلق لأسرهم وذوييهم في حين يجني هؤلاء التجار أموالا بسبب رسمهم صورا وردية  لمعانقة الفردوس في الضفة الأخرى

اترك تعليقاً