بــــــلاغ إخــــــبـــــاري

بــــــلاغ إخــــــبـــــاري

- أسفي الأن -
2018-12-08T00:57:41+03:00
2019-01-14T07:25:28+03:00
الشأن المحليتربية وتعليممثبت
- أسفي الأن -8 ديسمبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
index 1 - أسفي الأنمدير الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين لجهة مراكش آسفي يعبر عن اعتزازه بالدفعة الجديدة من المسؤولين و يدعو إلى التعبئة لإنجاح الأوراش التربوية المفتوحة

حرص السيد مولاي أحمد الكريمي مدير الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين بجهة مراكش آسفي على الحضور الشخصي إلى المديرية الإقليمية بآسفي من أجل التنصيب الرسمي للسيد محمد زمهار مديرا إقليميا بآسفي، و تسليمه تعيينه من وزارة التربية الوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي، الحفل حضره السيد محمد سعد الكاتب الخاص للسيد مدير الأكاديمية و السادة رؤساء المصالح بمديرية آسفي، كما تم خلال ذات اللقاء تسليم السيد محمد لحبيشي تعيينه كرئيسا لمصلحة تدبير الموارد البشرية بمديرية آسفي، كما تم بالمقابل تكليف السيد محمد الحطاب بمصلحة التخطيط و الخريطة المدرسية مؤقتا لشغور المنصب، ولغاية نفسها تم تكليف مؤقتا السيد مصطفى مزيغ بمصلحة الشؤون الإدارية و المالية.
و خلال هذا الاستقبال نوه السيد مدير الأكاديمية بالسيد محمد زمهار المدير الإقليمي المعين، و اعتبر مهمته الجديدة تتويجا للمجهودات التي بذلها من أجل تدبير الدخول المدرسي، و تعبئة الشركاء، و تحقيق عدد من المؤشرات الإيجابية فيما يتعلق بالتدبير التربوي و الإداري و المالي. ودعا مدير الأكاديمية السيد محمد زمهار إلى التجند من أجل إنجاح مختلف الأوراش التربوية التي تندرج في إطار مخطط عمل الأكاديمية. كما نوه بالمقابل بالسيد محمد لحبيشي الذي تم اختياره رئيسا لمصلحة تدبير الموارد البشرية داعيا له بالتوفيق في مهامه الجديدة، مؤكدا، في تدخله، على أن جميع مناصب المسؤولية تم البت فيها في إطار من الوضوح و النزاهة و الاستحقاق.
من جانبه عبر السيد محمد زمهار المدير الإقليمي بآسفي على اعتزازه بالثقة التي وضعت فيه من طرف الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين لجهة مراكش آسفي، و وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي و البحث العلمي، و أكد على استعداده رفقة مختلف المصالح بالمديرية على تحقيق النتائج والمؤشرات الجيدة من أجل تسريع وثيرة الإصلاحات الكبيرة التي تعرفها منظومة التربية و التكوين إقليميا وجهويا. وفي الختام تقدم المدير الإقليمي بالشكر والامتنان لمختلف الأطر التربوية و أطر الإدارة التربوية و رؤساء المصالح بالمديرية و هيئة التأطير و المراقبة التربوية و جميع العاملين بالمنظومة التربوية بآسفي على التعاون و التفاعل الإيجابي لتحقيق الرهانات التربوية الكبرى، كما جدد تقديره لمختلف شركاء منظومة التربية و التكوين بآسفي على الانخراط الجدي لدعم القطاع على صعيد الإقليم.

رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات