بيان محلي للراي العام المحلي و الوطني في شأن المهرجان الوطني لهواة

بيان محلي للراي العام المحلي و الوطني في شأن المهرجان الوطني لهواة

-أسفي الأن
2019-09-19T15:22:55+03:00
2019-09-19T16:59:15+03:00
بـــــــــــــلاغ
-أسفي الأن19 سبتمبر 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
wwwwwwwwwwwwwwwww - أسفي الأنبيان محلي للراي العام المحلي و الوطني في شأن المهرجان الوطني لهواة المسرح مع اقتراب موعد المهجران الوطني لهواة المسرح المزمع انعقاده بمدينة اسفي من 27 شتنبر إلى 02 اكتوبر من السنة الجاري، وبعد قاش مستفيض انخرط فيه جل المسرحيين المنتمين للجسم المسرحي بمدينة اسفي الذي انصب أساس على خلفيات هذا المهرجان وظروفه … وتنويرا للراي العام، المحلي والوطني، نعلن مايلي: نعتبر ان هذا المهرجان والقرار الذي اتخذ في تنظيمه بهذه المدينة قد جعل القائمين عليه يتجاهلون ارادات الجمعيات المسرحية في تنظيمها للمهرجانات والتي تتجاوز اربع تظاهرات خلال السنة محاولين ارباكهم والالتفاف على دعمهم وتشجيعهم في تطوير تجربتهم وان مدينة اسفي مشهود لها بتجربتها المسرحية منذ ستة عقود خلت. ندين بشدة الطرقة التي تم اعتمادها في الاعداد للمهرجان والتهميش والاقصاء الذي طال الفاعلين في الحركة المسرحية من جمعيات ونقابات مسرحية وممارسين. اذ نعتبر هذه الخطوة التي اتخذتها وزارة الثقافة والهيئة العربية المسرحية ومهندسيها هي ضرب للديمقراطية التشاركية وتعامل غير سليم يميل إلى نبذ مجهودات كل المكونات المسرحية بالمدينة وهذا ما نرفضه جملة وتفصيلا. ان الاقصاء الذي لحق بالجمعيات هو اقصاء ممنهج، يتمثل في الاسلوب الذي تمت به معاينة العروض كما عهدناها في تجربة الجامعة الوطنية لمسرح الهواة ، كما نستفسر عن معايير المشبوهة لاختيار العروض. ندين بشدة تهميش القوى الحية والفاعلة في الحركة المسرحية بمدينة اسفي، من جمعيات ونقابات مسرحية، وفاعليين وممارسين ونعتبر هذه الخوة التي اتخذتها وزارة الثقافة بعيدة عن مشاركة النسيج المسرحي الاسفي ومشاورته في قطاع يهمه بالدرجة الاولى هي ضرب للديمقراطية التشاركية، وديكتاتورية جديدة نرفضها جملة وتفصيلا. كما نرفض ايضا اشكال التبخيس ، واساليب النيابة عنا بالوكالة ولو من باب التحجير من طرف هيئات وغرباء لا علاقة لهم بهموم الفعل المسرحي باسفي، ان اختياراتنا التاريخية، كمسرحيين نعشق الميدان مثلما نعشق الوطن ومدينتنا، لا تتلخص في مهرجان عابر بصفقات عابرة، وإنما تنبني على بعد استراتيجي يتلخص في بناء مسارح محلية تنافس المسارح الجهوية والوطنية ومسارح القرب ومسارح الهواء الطلق، وتلك هي الفرصة التاريخية لقبول المهرجان بهيئة برغماتية، ولكن مع كامل الاسف هذا لم يحدث ولن يحدث ما دام عرابو هذا المهرجان قد اقصوا اصحاب البيت. نعلن للراي العام المحلي والوطني مقاطعتها المبدئية لهذا المهرجان في صيغته الحالية كجمعيات مسرحية، ونتبرأ منه من منطلق غيرتنا على مسرح جيء به إلى مديتنا مثلما يتم نفي الفارقة و المجانين إلى مدينتنا الصامدة . نخبر الراي العام المحلي والوطني أننا سنقوم بوقفة احتجاجية امام مدينة الثقافة والفنون يوم افتتاح المهرجان الذي يصادف 27 شتنبر 2019 من الساعة الخامسة مساء إلى التاسعة ليلا وقد تعرف الوقفة تمديدا طيلة ايام المهجران في التوقيت المشار اليه اعلاه.
التوقيع فرقة نوارس المحيط للفنون الدراميةعبد الرحيم موحداد
فرقة محترف مسرح اسيف عبد الجبار توريث
جمعية فضاءات الثقافة والفن محمد انحيلة
محترف الوفاء للابداع عيسى لكويس
 
رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات