تفويت عيادة الاسنان بمراكش يدفع بلجنة للتحقيق تابعة لتعاضدية التعليم ….

[notice][/notice]بسبب تفويت عيادة الاسنان لأحد الخواص: حلول لجنة للتحقيق من الإدارة المركزية لتعاضدية التعليم بمراكش.
لمت الجريدة من مصادر مطلعة بالشأن التعاضدي والنقابي بمدينة مراكش. إن ميلود معصيد رئيس التعاضدية العامة للتربية الوطنية ، اوفد لجنة للتحري والتحقيق في الظروف والملابسات المحيطة بتفويت مقر عيادة الاسنان ، المتواجدة بموقع استراتيجي بمنطقة جليز ، إلى أحد المقاولين ، المتخصصين في العقار والنقل السياحي والمدرسي بالمدينة الحمراء.
وبحسب مصادرنا فمباشرة بعد حلول اللجنة المذكورة بمراكش ، باشرت عملها اليوم الاثنين من خلال استدعاء كاتب الفرع الجهوي للتعاضدية ، الذي أشرف على عملية بيع مفتاح العيادة المذكورة. إلى جانب المقاول المذكور الذي اقتنى مقر العيادة بسومة تضاربت الأخبار عن قيمتها الحقيقية.
وينتظر أن ترفع لجنة التحقيق الموفدة من طرف ميلود معصيد تقريرا مفصلا حول ملابسات هذه الصفقة ، والمسؤولين عنها ، إلى المجلس الإداري للتعاضدية ، لاتخاذ الإجراءات القانونية والمسطرية الجاري بها العمل.بالنظر إلى كون العملية تمت -حسب رئيس التعاضدية العامة للتربية الوطنية -خارج القانون ، وفي غياب أي تكليف إداري اوقانوني للشخص المذكور، لينوب عن التعاضدية في هذا الشأن.
ويذكر انه مباشرة بعد شيوع خبر تفويت مقر عيادة الاسنان بمراكش ، سارع ميلود معصيد رئيس التعاضدية ، إلى إعفاء الكاتب الجهوي للمؤسسة بمراكش من مهامه ، وقرر إحالته على المجلس التاذيبي ، لاتخاذ الإجراءات الزجرية والقانونية المناسبة في حق وفي نفس السياق أصدرت الكتابة الجهوية للجامعة الوطنية للتعليم التابعة للاتحاد المغربي للشغل بجهة مراكش ، بيانا توضيحيا ، للرأي العام المحلي والوطني ، نفت من خلاله اية علاقة تنظيمية اوتمثيلية ، للكاتب الجهوي المعفى من مهامه ، بالنقابة القطاعية المذكورة.

اترك تعليقاً