تكريم الصحفي الرياضي عبد الهادي احميمو

تكريم الصحفي الرياضي عبد الهادي احميمو

-أسفي الأن
2018-10-13T19:19:59+03:00
2019-01-14T07:54:20+03:00
رياضة
-أسفي الأن13 أكتوبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
ACH 9507 - أسفي الأن

في بادرة  اعتبرت الأولى من نوعها بمناسبة انتخابه مندوبا جهويا للجمعية المغربية للصحافة الرياضية أسفي أليوسفية وبمبادرة من بنك أيكدوم ،نظمت مباراة تكريمية بقاعة الرياضات بلاطو ، لفائدة المندوب الجهوي للجمعية الصحفي الرياضي  ( عبد الهادي احميمو )، جمعت بين فريق الجمعية المغربية للصحافة الرياضية معززين ببعض اللاعبين القدامى  وفريق أطر بنك إيكدوم بأسفي المبارة آلت نتيجتها لفائدة  فريق الصحافة الرياضية  بثلاثة أهداف لهدفين .

ACH 9468 - أسفي الأن

وإذا كانت  نتيجة هده المباراة التي قادها الحكم  المحجوب  و حضرها العديد من الوجوه الرياضية  والثقافية والفنية ، غير ذات أهمية بالنظر إلى طابعها الودي الصرف،فإن الرابح الأكبر كان  فيها ،هو الجو ألحميمي  الذي ساد  فضاء التباري  على أكثر من مناسبة  من خلال  استمتاع الجمهور الحاضر  بلوحات جميلة ولمسات  كروية  أبدعت في رسمها من جهة ، عناصر الصحافة الرياضية وأطر بنك إيكدوم  من جهة أخرى ،

وقد عرفت هذه المقابلة حضورا جماهيريا تفاعل  من جهة مع اللقطات 

ACH 9511 - أسفي الأن

الشيقة   فوق بساط القاعة  ومن جهة أخرى  مع  نغمات الحفل الذي أتتث   مدرجات وجنبات الملعب من  ضمنهم  أعضاء رابطة محبي فريق أولمبيك أسفي وإداريو بريد بنك ،  ومجموعات أخرى من  الأصدقاء الذي أبوا إلا أن  يتقاسموا مع  زملاء لهم فرحة المحتفى به ويستحضروا وإياهم لحظات جميلة من الزمن الجميل  قلما تجود بها الفرص والمناسبات .  

واختتم الحفل  بقاعة الرياضات بلاطو بحضور مجموعة من الأصدقاء  اللذان أشرفا على توزيع مجموعة من الهدايا  العينية للمكرم من طرف رابطة الجمعيات وبنك إيكدوم وعصبة الساحل للملاكمة  ،

ACH 9479 - أسفي الأن

بعد أن  تناوب على منصة الخطابة   مجموعة من المتدخلين  استحضروا  الحقبة الزمنية الجميلة التي قادها خلالها المحتفى به   واثنوا على  حسن سلوكه  وأخلاقه العالية ، 

إلى دلك عبر عبد السلام حلي رئيس رابطة الجمعيات محبي فريق أولمبيك أسفي و رضى الأصمعي مدير بنك إيكدوم  في كلمة  ختامية  بالمناسبة عن امتنان  وشكر  أعضاء الجمعية  الفتية لكل من  ساهم في تنظيم  هدا الحفل في إشارة  واضحة  ،معتبرا  أن هده الالتفاتة  ما هي إلا  نقطة انطلاق لمجموعة من المشاريع  الاجتماعية التي تخص  إعادة الاعتبار  للعديد من  أللإعلاميين  السابقين  ،

 

رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات