جمعية النساء المتحدات للتنمية والتضامن تحتفل باليوم العالمي للمرأة.

جمعية النساء المتحدات للتنمية والتضامن تحتفل باليوم العالمي للمرأة.

- أسفي الأن -
2019-03-26T00:39:04+03:00
2019-03-26T00:55:22+03:00
جهويات
- أسفي الأن -26 مارس 2019آخر تحديث : منذ سنتين

الصويرة أسفي الأن ** في إطار الاحتفاء السنوي باليوم العالمي للمرأة، و بشراكة مع المديرية الإقليمية للتعاون الوطني بالصويرة، شهد مقر جمعية النساء المتحدات للتنمية و التضامن بالصويرة الجديدة، تنظيم حفل على شرف السيدات المستفيدات من الخدمات الإجتماعية للجمعية.
و قد عرف الحفل حضور وازن لعدة شخصيات و فعاليات مدنية، بحضور ممثلة المديرية الإقليمية للتعاون الوطني السيدة فاطمة بن التاجر و رئيس المجلس الترابي لأكرض السيد المصطفى أبلينكا، نائبة رئيس المجلس الترابي لأكرض السيدة زهرة أمالوز، رئيس جمعية نوارس موكادور السيد ياسر الضعيف، السيدة خديجة حرمان فاعلة جمعوية و مدنية، و كذا بحضور رئيس جمعية أولياء وآباء إعدادية مولاي عبد الله بالصويرة الجديدة السيد خالد أزوكار، رئيس ودادية المستقبل بالصويرة السيد حسن خدة، عضو المكتب التنفيدي للرابطة الجهوية للتعليم السيد جمال أجروض، رئيس جمعية دوار أهل العزيب للتنمية المستدامة اقرمود السيد عبد الجبار الكرد،رئيس جمعية افاق المستقبل جماعة سيدي اسحاق السيد سفيان كوفال، رئيس جمعية النهضة المستدامة سدي إسحاق السيد يوسف رضاوي.

وأستهل الحفل بآيات بينات من الذكر الحكيم، ثم كلمة إفتتاحية تطرق خلالها كاتب الجمعية السيد عزالدين الشعيبي، لموضوع اليوم العالمي للمرأة أبرز خلالها دور المرأة في بناء المجتمع ومكانتها في التنمية. كما أكدت السيدة خديجة أمزيل عبر كلمة لها خلال أطوار الحفل، على أن المراة المغربية الجمعوية استطاعت اليوم بفضل نضالها وكفاحها، وبذلها وعطائها المستمر، أن تحتل مكانة مرموقة، تؤهلها لأن تكون نموذجا يحتذى به. واتخدت من نساء جمعية النساء المتحدات للتنمية والتضامن نموذجا لما جاء في كلمتها.
كما عبرت السيدة فاطمة بنتاجر ممثلة المديرية الإقليمية للتعاون الوطني، بالدور الإيجابي الذي تلعبه مؤسسة التعاون الوطني ببلادنا و كذا على المستوى المحلي عبر مجموعة من الآليات المنهجية، حيث تتمركز اليوم على المساعدة الاجتماعية في إطار سياسة المملكة في ميدان محاربة الهشاشة والإقصاء، كما أنها أصبحت واجهة للاستماع والتوجيه لفائدة المستهدفين، و لما لهذه المؤسسة من مساهمة في اليقظة الاجتماعية، عبر مختلف مراكزها الاجتماعية.

وتخلل الحفل وصلات من الأمداح النبوية من إنشاد فرقة نجاة الحاضر.كما تم تنظيم حفل شاي على شرف نساء الجمعية و النساء المدعوات .
لتختم فعاليات هذا الحفل البهيج بتوزيع الديبلومات على خريجات الجمعية لهذه السنة بشعبة الصناعة التقليدية. خريجات السيراميك وديكور الاثات المنزلية وشعبة الحلاقة.

و قد عرف مقر الجمعية بالموازاة مع أطوار الحفل، تنظيم معرض مصغر يضم منتوجات من تصميم المستفيدات بالجمعية بشعب الخياطة والسيراميك والديكور والحلاقة والأثاث المنزلية .

وتعتبر جمعية النساء المتحدات للتنمية والتضامن، من الجمعيات الرائدة على صعيد الإقليم و التي تساهم بشكل فعال في تكوين وتوعية المرأة والفتاة بدورها في المجتمع كعنصر فاعل وإيجابي، وإدماجها كمواطنة لها دور أساسي في التنمية الاجتماعية والاقتصادية، عبر مجموعة من الشعب المتعددة. ( الخياطة ،السيراميك،الديكور،الحلاقة، الأثاث المنزلية،…)
وقد أتنى الحاضرون عن الكيفية و الأجواء التي مر بها هذا الحفل البهيج وأبدو إعجابهم بمنتوجات الجمعية، متمنين مزيدا من التألق والإنتاجية لجمعية النساء المتحدات للتنمية والتضامن.

رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات