حملة أمنية واسعة لشرطة المرور بآسفي

حملة أمنية واسعة لشرطة المرور بآسفي

-أسفي الأن
2019-01-14T08:19:39+03:00
الشأن المحلي
-أسفي الأن29 أغسطس 2018آخر تحديث : الإثنين 14 يناير 2019 - 8:19 صباحًا
 -

حملة مكثفة لرجال الأمن بمدينة آسفي من خلال تواجد عناصر الأمن بمختلف تلاوينهم ورتبهم, وتواجد مكثف بأعداد مضاعفة وبوسائل شتى لضبط حركية  سائقي الدراجات النارية، بالعديد من شوارع آسفي، وقد أكد العديد من المسؤولين والمتتبعين لهاته الحملة أن  الأمن الإقليمي بأسفي استطاع حجز العديد من الدراجات النارية التي لا تتوفر على الأوراق والوثائق الثبوثية ويقدر عددها ب 200 دراجة نارية خلال يومين من الحملة وتوقيف شخصين كانا مبحوث عنهم ، أو تلك الدراجات التي يشتبه في توفرها على وثائق مزورة، أو كذلك التي تعرضت للسرقة على حسب المحاضر والإفادات الأمنية التي يتوفر عليها رجال لشرطة المرور.

 وكانت الآونة الأخيرة قد سجلت  عدد من الشكايات التي توصل بها  الأمن بآسفي حول عمليات سرقة تقوم بها عصابات متخصصة في السرقة على متن دراجات نارية , لا تتوفر في الغالب على أوراق قانونية أو لا تملك ثبوتية التملك، في حين يرى آخرون أن هاته الحملة تدخل ضمن الاستراتيجية الأمنية من المسؤولين بالمدينة للحد من ظاهرة انتشار الدراجات النارية والتي تنامت بتراب الاقليم وتعددت اصنافها , وبدت تنتشر بها أنواع من الحجم الكبير و السريع ,مما جعل هذه المصالح تجند كل طاقاتها لمواجهة الوضع الجديد بتواجد ميداني ومكثف بمحاور طرقية خاصة ببلاطوا خلال فترة عطلة عيد الأضحى , كما أن المصالح الامنية المختصة بالسير والجولان أمامها مجموعة من الرهانات اضافة الى تنظيم السير والجولان ببعض النقط السوداء والتي صارت تعرف اكتظاظا أوقات الذروة اضافة الى تزايد ملحوظ لحركية المرور بالاقليم , في ظل تضخم اسطول النقل , وانتشار العديد من الشاحنات من الحجم الكبير التي صارت تستعمل الشبكة الطرقية بالاقليم , من والى الاوراش المفتوحة جنوب اسفي , و تحمل معدات وتجهيزات , مما يفرض عليها الالتزام بمعايير السلامة الطرقية حيث شوهدت حافلات وهي تستعمل الطريق العام بشكل سريع وخاصة شارع الحسن الثاني الذي يشكل الشريان الحيوي بالمدينة .

رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات