حوار ” محمد النافع ” رئيس المجلس الحضري لليوسفية

حوار ” محمد النافع ” رئيس المجلس الحضري لليوسفية

-أسفي الأن
جهوياتحوار
-أسفي الأن16 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
IMG 20190531 WA0006 - أسفي الأنفي حوار مطول أجرته جريدة أسفي الأن مع رئيس المجلس الحضري لمدينة اليوسفية “محمد النافع ” بخصوص المشاريع المنجزة وكذلك التي هي في طور الإنجاز فكان تسليط الضوء على برنامج العمل الجماعي والذي تضمن محاور شتى من ضمنها محور لا يقل أهمية ويتعلق بالحكامة وتطوير الديمقراطية التشاركية حيث سيتم تمويل مجموعة من المشاريع بشكل ذاتي ومن ضمنها تعميم رقمنة المصالح الجماعية وتأهيل بناية خاصة بالأرشيف وإحداث ولجيات بمختلف الملحقات الإدارية , إعادة الهيكلة التنظيمية للإدارة الجماعية , أما محور التعمير والبيئة والتنمية المستدامة فمن بين المشاريع المبرمجة  تقرر بناء محجز وإحداث أربع فضاءات خضراء ببعض الأحياء .

المجلس الحضري لمدينة اليوسفية سطر مجموعة من المشاريع بالإقليم تفوق 200 مشروعا وتضم مجموعة من الأقطاب ,وتهم جاذبية التشغيل للشباب تماشيا  مع خطابات صاحب الجلالة وقد جاءت هذه المشاريع نتيجة لاجتماعات ماراطونية ومجهودات مكثفة لمختلف مكونات المجلس من رئيس ونواب للرئيس ورؤساء اللجان

أولا فيما يخص  تهيئة واد “كشكاط” كان ثمرة  لاتفاقية تم توقيعها مع وزارة الداخلية وهي مناسبة نتقدم من خلالها بالشكر الجزيل  للسيد عامل الإقليم الذي يتتبع جميع هذه المشاريع التي تخص الإقليم بشكل شخصي , وفي هذا الباب فقد تم الاتصال بالمصالح المركزية والوزارات المعنية حيث تم  رصد مبلغ  5،4 مليار سنتيم لهذا المشروع , وهي اتفاقية وضعت من طرف جميع الفرقاء وهي الآن اتفاقية معروضة على أنظار المجلس الوطني لمحاربة الفيضانات

وفيما يخص تأهيل شارع بئر أنزران , هنا نفند جميع  الادعاءات والأباطيل التي تروج  بأنه خصصت له 10 ملايير سنتيم , وهو رقم مجانب للصواب في حين أن المبلغ المخصص هو 3،5 مليار سنتيم , وهو كاف لجعله أكثر جمالا ورونقا يليق بساكنة مدينة اليوسفية وقد خرج هذا المشروع إلى الوجود نتيجة تظافر جهود مجموعة من الفاعلين والشركاء حيث كانت مساهمة المجلس البلدي متمثلة في الدراسة التقنية للمشروع والدفع بباقي الشركاء لتوفير الغلاف المالي اللازم للمشروع وهو الشيء الذي تحقق بمساهمة المكتب الشريف للفوسفاط وكذا مديرية الجماعات المحلية بوزارة الداخلية , ثم المجلس الإقليمي وهي مشاريع في طور الإنجاز.كما أننا قمنا ببرمجة مجموعة من المشاريع وهي محط اتفاقيات  تجمع مجموعة من الشركاء مثل إحداث فضاء رياضي وترفيهي بغابة الفواشخ , تأهيل الساحة العمومية بشارع الحسن الثاني

أما  بالنسبة لدار الولادة ودار الأمومة فالجماعة عملت على تخصيص غلاف مالي للعقار الذي ستشيد عليه هذه المشاريع ذات البعد الاجتماعي ,في حين ستتكلف الجهة والمجلس الإقليمي بالبنايات في حين وزارة الصحة ستتكلف بتوفير التجهيزات والمعدات اللازمة.

محمد النافع رئيس المجلس البلدي لمدينة اليوسفية يضيف …منذ تولينا زمام الأمور ساهمنا في  إخراج المركز الإستشفائي  للا حسناء للوجود,  حيث أصبح يتم التكفل بجميع مرضى إقليم اليوسفية بعدما كانت الوجهة الى مدن مجاورة أخرى مثل مراكش او خميس ازمامرة بالنسبة  لمرضى القصور الكلوي أصبحوا يعالجون داخل المدينة والى حدود   لا توجد لدينا لائحة انتظار وكل المرضى  يستفيدون من خدمات هذا المركز الصحي

وفيما يخص خلق نواة للكلية فقد خصصت الجماعة ميزانية لاقتناء العقار لخلق نواة جامعية بالإقليم وكلف المجلس لجنة للاتصال مع ذويي الحقوق قصد إبرام العقود وتصفية عقود البيع لهذه الأراضي عن طريق التراضي .

أما مقر السوق الأسبوعي الجديد المجلس فقد تكلف كذلك إيجاد العقار علما أن الغلاف المالي متوفر من ميزانية الجماعة .

وفيما يخص تأهيل أحياء المدينة ,فبتيسير من وزارة السكنى ومديرية الجماعات المحلية ووزارة الداخلية باشرنا أشغال تأهيل 5 خمسة  أحياء مع ملاحظاتنا حول بعض  خصاص في بعض الأحياء الناقصة التأهيل سيتم تجاوزه مستقبلا عند توفير  الغلاف المالي الذي سيشملها كذلك كما نعتزم تأهيل الأحياء الفوسفاطية وكذا تعميم التشوير الأفقي والعمودي بمداخل المدينة وعلى مستوى الشارع الرئيسي وباقي أزقة وشوارع المدينة وتقوية شبكة الإنارة العمومية بمداخل المدينة ومختلف أحيائها , ومعالجة قنوات الصرف الصحي ببعض الأحياء ناقصة التجهيز  و إحداث محطة لوقوف السيارات  بشارع المحيط وبناء مسبح …

أما عن مجازر اليوسفية  فبعض الأشخاص يريدون أن يجعلوها مطية لتمرير خطابات ومغالطات ,وتنويرا للرأي العام المحلي والوطني  فعند  تسلمنا زمام تسيير دواليب الشأن العام بهذه المدينة  كانت ايرادات المجازر لا تتعدي 14 مليون سنتيم شهريا إلى 25 مليون شهريا وقد نالت الخيرية الاسلامية حظها من هذه المداخيل التي تجاوزت 30 مليون سنتيم سنة  2016الى 45 مليون سنتيم سنة 2017 .وكما نعتزم كذلك  إحداث محطة لمعالجة المياه القبلية للمياه العادمة للمجازر , وتأهيل المطرح الجماعي الحالي من طرف وزارة البيئة و إحداث مطرح إقليمي مراقب وغعادة تشجير غابة الفواشخ

كما أن نشر بعض الصور المسيئة لهذه المجزرة نتج عنها أن المكتب الصحي سحب الرخصة التي كانت لديها  الى أن تتم أشغال الإصلاح وكل ما يجب إصلاحه من آليات التبريد أو المآرب الخاصة بالغنم أو الأبقار والصفقة اليوم هي قيد التنفيذ ومن مالية الجماعة .

ملاعب القرب

بشراكة مع المكتب الشريف للفوسفاط تقرر تشييد 5 خمس ملاعب للقرب بالأحياء التي لا توجد بها ملاعب وملعب واحد بحي النهضة لكرة القدم وسنعمل على أن تتسم هذه الملاعب بمواصفات في مستوى إجراء مباريات وطنية رسمية .

وعند الحديث عن ميزانية المجلس فإنها لا تمكنه من توظيف مشاريع كبرى حيث أن ثقل مصاريف تعويض الموظفين ومصاريف الإنارة عمومية والماء الصالح للشرب يثقل كاهله , ولهذا الغرض ولترشيد مواردنا المالية باشرنا بالطرق المتاحة لخلق مشاريع بشراكة مع الفرقاء والشركاء الذين يهتمون بمجالات مختلفة .

كما اتخذنا خطوة جريئة فيما  يخص المداخيل التي كانت رائدة حيث باشرت  مصلحة المداخيل للجماعة منذ تولينا زمام الأمور العمل  المنوط بها ,و إلى الساعة تمكنت من استخلاص مليار سنتيم من الأكرية التي لم تكن مستخلصة, ولم تؤدى من قبل , ويبقى الخبر السار هو أن جماعة اليوسفية ليس في ذمتها أي دين سواء من صندوق التجهيز الجماعي أو أية مؤسسة أخرى وك, ل المشاريع تمت إدارة تدبيرها  بشكل  معقلن مبني على التمويل الذاتي والتشاركي .

في هذا الباب فإننا نفند ونضحض كل  المغالطات والأباطيل التي تتحدث عن  ميزانية 2006 والتي يصفها البعض بكونها  ميزانية إبادة الحشرات, في حين أن الأمر يتعلق  مواد طبية تهم المكتب الصحي البلدي وكذلك اللقاحات وبالتالي كنا نشتري مواد كيمائية حينما كنا مكلفين بجمع النفايات الصلبة للمدينة سنة 2006 حينها  لم تكن تتجاوز ميزانيتها  80 مليون في السنة , مقارنة مع كلفة النفايات الصلبة الحالية والتي هي مليار   و100 مليون في السنة , إذا ما أخذنا كذلك بعين الاعتبار الاستقرار العددي   مقارنة لساكنة اليوسفية التي تقارب  حوالي  63 ألف نسمة .

أما السوق الأسبوعي فقد كان مكترى ب 10 مليون سنتيم , اليوم السومة هي 16,5 مليون سنتيم , وفي نفس الصدد نقول أن الاغتناء على ظهور المواطنين أصبح مرفوضا بالنسبة للمجلس الحالي , وأننا عقدنا العزم على محاربة هذه الظواهر  وعلى هذه الشركات وأن تلتزم بأداء نصيبها من الضريبة على القيمة المضافة ونحن نعلم أن هذه الصفقات التي تحوم حولها العديد من علامات الاستفهام , ونشير بأن  المحكمة الادارية التي أقرت بصواب الصفقة

أما فيما يخص قطاع الصحة فإضافة إلى ما سبق تناوله في هذا الباب فإننا داخل مدينة اليوسفية نؤمن بإمكانياتنا ونطمح للدفع بهذا القطاع الاجتماعي بامتياز ليكون في مستوى تطلعات الساكنة ونحن عازمون على فتح جناح المستعجلات يكون في حلة جديدة و صورة مشرفة  يليق بحجم الرهان الذي حملناه خدمة للساكنة وفي إطار بعض بعض المشاريع المرتبطة مع بعض الشركاء فإننا عازمون على إحداث مستوصف بالملحقة الإدارية الثانية ,و  بناء وتجهيز مستودع للأموات ومركز لمحاربة الإدمان .

رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات