شهادات مؤثرة لحرفيين وتجار انقطعت أرزاقهم بسبب كورونا

safinow9 نوفمبر 2020آخر تحديث : الثلاثاء 10 نوفمبر 2020 - 8:08 مساءً

روبورتاج : إعداد / سامي صبير             تقديم / الحقيقي مينة

أزقة وشوارع شبه فارغة، أبواب محلات ومعارض مغلقة، وتصريحات مؤلمة لحرفيين ومستخدمين ارتبطت لقمة عيشهم بالرواج السياحي.

مراكش العاصمة السياحية، قبلة ألاف السياح الذين اعتادوا قضاء عطلهم يتجولون داخل أسواقها ويستمتعون بشمسها الدافئة، لم تصمد طويلا أمام توقف حركة المطارات، وإعلان حالة الطوارئ الصحية إلى حين الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد 19.

شهادات مؤثرة لحرفيين وتجار انقطعت أرزاقهم بسبب كورونا. حيث يستنكرون بشدة التهميش الذي تعاني منه فئة الحرفيين، وطريقة تعامل المنتخبين مع ملف الصناع التقليدين والتجار العاديين في ضل شلل حركة السياحة والرواج الإقتصادي، خصوصا وأن هذه الفئة لا تستفيد من نظام التغطية الصحية مما يعني عدم إستفادتهم من الدعم والتعويض الذي أعلن الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي عن صرفه لفائدة مؤسسات الإيواء المصنفة، وكالات الاسفار، وأصحاب النقل السياحي، إلى جانب الأجراء والمتدربين في إطار عقود الادماج العاملين بالقطاع.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة