عادل الحارثي ابن أسفي ضمن مجموعة العمل الوطنية للحق في الحصول على المعلومة…

عادل الحارثي ابن أسفي ضمن مجموعة العمل الوطنية للحق في الحصول على المعلومة…

- أسفي الأن -
2020-10-05T11:56:17+03:00
2020-10-05T12:12:13+03:00
الشأن المحلي
- أسفي الأن -5 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ 3 أسابيع

IMG 1685.JPG 1 - أسفي الأنعادل الحارثي ابن حاضرة المحيط أحد الوجوه الشبابية الجمعوية الرائدة  التي تعمل في صمت , وتطمح لتخليق الحياة العامة بتكوين أكاديمي يستهدف الترافع في مختلف القضايا المتعلقة  بالحياة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية للأفراد و الجماعات والرقي بالعمل الجمعوي والنهوض بالأوضاع الحقوقية  للمجتمع المغربي  ضمن مجموعة العمل الوطنية للحق في الحصول على المعلومة وهو أحد أقطاب فعاليات  اللقاء الذي تم عقده بالعاصمة  الرباط يومه السبت 26 والأحد 27 شتنبر 2020   الهدف من اللقاء   تأسيس مجموعة العمل “الفصل 27” لضمان   مراقبة التنزيل الجيد لقانون الحق في الحصول على المعلومات بالإدارات والمؤسسات العمومية، وكذا المجالس المنتخبة عبر التراب الوطني للمملكة المغربية كما ينص على ذلك مضمون  القانون 31.13  ضمن التشريع المغربي .

اللقاء شكل  مناسبة لتخليد اليوم العالمي للحق في الحصول على المعلومات،  حيث عرف حضور جمعيات وازنة وطنيا ودوليا وفي طليعتها  “جمعية سمسم-مشاركة مواطنة” و جمعية” طفرة” , و “معهد بروميثيوس للديمقراطية وحقوق الإنسان”  مع “مبادرة “الشراكة الأمريكية الشرق أوسطية  MEPI “، بمشاركة المركز المغربي من أجل الحق في الحصول على المعلوماتCEMDI ممثلا برئاسة الدكتور عبد الرحيم فكاهي.اللقاء تمخض عنه  إطلاق المنصّة الإلكترونية الخاصّة بتطبيق الحق في الحصول على المعلومات بالمغرب www.article27.ma”، وكذا تأسيس مجموعة عمل وطنية تحت مسمّى “Article 27” مهمّتها السّهر على مراقبة التطبيق الجيّد للقانون التنظيمي رقم 31.13 المتعلّق بالحق في الحصول على المعلومات.

IMG 1495.JPG - أسفي الأنومن المفروض أن  تقوم منصّة www.article27.ma على أساس تسهيل ولوج المواطنات والمواطنين للمعلومات المتواجدة بحوزة الإدارات العمومية، وذلك عن طريق ربط العموم بنقط الاتصال الخاصّة  بالأشخاص المكلفين بالرّد على طلبات الحصول على المعلومات على مستوى الإدارات والمؤسسات العمومية، وكذا المجالس المنتخبة.

كما تمنح المنصّة مساحة للمواطنات والمواطنين من أجل مشاركة تجربتهم في الحصول على المعلومات، مدى التزام المؤسّسة التي توجّهوا لها بالطلب بتطبيق القانون، الإجابة التي تلقّوها، جودتها، وكذا مدى احترامها للآجال المسطّرة في القانون الخاصّ بممارسة هذا الحق.

مشاركة هذه التجارب ستمكّن العموم من الإطلاع على التجارب السابقة لمستعملي هذا القانون كما ستساهم في خلق تنافسية بين IMG 1523.JPG - أسفي الأنالمؤسسات والهيئات المعنية بقانون الحق في الحصول على المعلومات من أجل تجويد تطبيقها لهذا القانون.

شمل اللقاء كذلك تأسيس مجموعة عمل وطنية تحت مسمى “Article27″، مهمتها السهر على التطبيق الجيد لقانون الحق في الحصول على المعلومات، اللقاء كان موعدا من أجل تسطير نقط عمل مجموعة العمل، فيما يتعلق بمراقبة التنزيل الجيد للقانون 31.13 المتعلق بالحق في الحصول على المعلومات.

وتجدر الإشارة إلى أن هذا اللقاء يندرج ضمن مراحل تنزيل مشروع “الحق في الحصول على المعلومات كآلية للترافع والحكامة الجيدة” الذي تشرف عليه جمعية سمسم-مشاركة مواطنة، بدعم من مبادرة الشراكة الأمريكية الشرق أوسطية MEPI، والذي يهدف إلى الرفع من وعي المواطنات والمواطنين، الصحفيات والصحفيين، وكذا جمعيات المجتمع المدني، وتقوية قدراتهم في مجال الولوج إلى المعلومات وبناء حملات ترافعية على أساس المعلومات المتحصّل عليها. كما يهدف إلى تعزيز انفتاح المؤسسات العمومية وتقييم نسبة وجودة تجاوبها مع طلبات الحصول على المعلومات، عبر متابعة مدى التزام هذه الهيئات بتطبيق القانون.

IMG 1464.JPG - أسفي الأنIMG 1366.JPG - أسفي الأن
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة