فرع الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب بندد بسبب أوضاع عاملات التصبير والبحارة بأسفي

فرع الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب بندد بسبب أوضاع عاملات التصبير والبحارة بأسفي

- أسفي الأن -
الشأن المحلي
- أسفي الأن -24 أبريل 2020آخر تحديث : منذ 6 أشهر
IMG 20200421 WA0004 - أسفي الأن

الفرع المحلي بآسفي
آسفي في 21 أبريل 2020
أصدر الفرع المحلي بأسفي للجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغر ب يـــــانا تنديديا جاء فيه : عكس المتوقع وبدل السير قدما في تشديد الإجراءات الاحترازية والوقائية لتفادي مخاطر جائحة فيروس كورونا – كوفيد 19- بمدينة آسفي يتابع الرأي العام المحلي ومعه فرع الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب وبكل أسف ، الإجرءات المتخذة مؤخرا فعوض إيجاد حلول موضوعية واجتماعية صرفة لحل مشاكل البحارة وعاملات التصبير وبتواطىء مكشوف من طرف الباطرونا للتستر على فضيحة عدم التصريح لدى الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي لمجموعة من العاملين سواء بمراكب الصيد او معامل التصبير ليتم التصريح بالخروج والاشتغال في هده الفترة في مخالفة صريحة للتعليمات الرسمية ومنها تعليمات وزارة الداحلية و في خرق صريح لقانون الطوارئ مما يهدد سلامة العاملين والعاملات كما وقع بوحدة للتصبير بمدينة العرائش مؤخرا وأن الفرع المحلي للجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب عاين ويعاين مدى الإكتضاض والتزاحم بميناء آسفي في غياب أي من شروط السلامة والوقاية المعلنة ونفس الشئ ينطبق على وحدات تصبير السمك وينضاف إلى دلك سوق الخضر بالجملة الدي يعرف ولوج شاحنات وأشخاص وسلع من أقاليم آخري دون الخضوع لشروط الوقاية والتعقيم والفحص اللازم وأنه ومن باب الحرص على سلامة الساكنة الدين نجدد لهم الدعوة بالإلتزام بإجراءات الحجر الصحي وضمانا لإستمرارية صفر حالة بالإقليم نعلن ما يلي
• ندين التصريح والسماح بعودة مراكب الصيد الساحلي للإشغال بميناء آسفي مما يهدد سلامة البحارة والساكنة
• نستنكر استمرار اشتغال عاملات وحدات التصبير في ظروف تنعدم فيها شروط السلامة الصحية والوقاية اللازمة مما يهدد بخلق بؤر وبائية كما وقع بمدن آخري.
• ضرورة اتخاذ جميع الإحتياطات والمراقبة والفحص اللازم لسوق الخضر بالجملة الدي يعرف توافد أشخاص وشاحنات وسلع من أقاليم أخري تفاديا لجلب الوباء الفتاك.
• دعوة عامل الإقليم التدخل لوقف هدا العبث قبل فوات الأوان وتنفيذ قرارات وزارة الداخلية المتعلقة بالإجراءات الوقائية.
• يشجب جشع الباطرونا التي غلبت مصالحها الربحية الضيقة على مصالح العمال دون العبئ بالإخطار المحدقة لوباء كوفيد 19 .
• المطالبة بفتح تحقيق في واقعة عدم التصريح بمجموعة من العمال والعاملات لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي .

عن الفرع المحلي بآسفي

رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات