كلمة الشكر والتقدير

كلمة الشكر والتقدير

-أسفي الأن
الشأن المحلي
-أسفي الأن19 مارس 2020آخر تحديث : منذ 7 أشهر
hwaml 10 - أسفي الأنيقول الرسول -عليه الصلاة والسلام-: “من لا يشكر الناس لا يشكر الله” [١]، لذلك يجب أن يكون الشكر والتقدير من أبسط المسائل التقديريّة التي يتعامل بها الناس فيما بينهم، ويجب أن يكون التعبير عنه بقول كلمات شكر وتقدير تليق بالشخص المقابل؛ لأنّها تُعدّ مقياسًا على الذوق والأخلاق السامية،

 كلمة شكر وحبّ وتقدير، وتحيّة وفاء وإخلاص، تحيّة ملئها كلّ معاني الأخوّة والصّداقة، تحيّة من القلب إلى القلب، شكراً لكم من كلّ قلبي.

عجزت الكلمات التي تعبر عن مدى الجميل والعرفان اللي بدر منكم تجاه المواطن الأسفي ما ينساه إنسان. للنجاح أناس يقدّرون معناه، وللإبداع أناس يحصدونه، لذا نقدّر جهودكم المضنية، فأنتم أهل للشكر والتقدير، فوجب علينا تقديركم. فلكم منا كلّ الثناء والتقدير. بينما نعبّر عن عرفاننا، علينا ألا ننسى أن أقصى درجات التقدير لا تتمثل بنطق الكلام، وإنّما بتطبيقه.

بكل تقدير واحترام المشفوعين بمشاعر الفخر والاعتزاز أن نتقدموا لكم ولكن باحر التشكرات الخالصة الممزوجة بأنبل عبارات الثناء الصادقة لكل رجل الأمن والقوات المساعدة ورجال المطافئ والدرك الملكي ولجميع أفراد السلطات المحلية منتخبون كل واحد باسمه وعلى رأسهم السيد العامل الحسين شينان ولكل قائد وقائدة ومقدمين وشيوخ بالإقليم من مختلف مقاطعات أسفي العزيزة. ومن خلالهم الى كافة سكان عاصمة المحيط وجمعيات المجتمع المدني والمتطوعين دكاترة وممرضين ورجال الإعلام الأوفياء. في توعية المواطن الأسفي.

من لا يشكر الناس لا يشكر الله، وأنتم جميعاً تستحقون الشكر والثناء، فلولاكم لم تكن لتصل إلى أفضل المراتب، ولولا جهودكم لما كان للنجاح أي وصول، ولما تحققت الأهداف، فأنتم أساس رفعة هذه البلاد وأساس تقدمها، وأنتم من يحمل شعلة النجاح والتطور، فشكراً لكم وإلى الأمام دائما

رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات