كيف تغير قناعتك في أربعة أيام…

كيف تغير قناعتك في أربعة أيام…

-أسفي الأن
2018-10-28T00:31:53+03:00
2019-01-14T07:45:10+03:00
زوووووم
-أسفي الأن28 أكتوبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
 - أسفي الأن

قبل اربعة أيام (الاثنين 22 اكتوبر 2018)، صادفت الوزير المنتدب المكلف بإصلاح الإدارة وبالوظيفة العمومية محمد بن عبد القادر قرب القاعة الكبرى لمجلس النواب، وكان معي زميلي الاخ النائب رضا بوكمازي. بادرته بالتحية ثم سألته:
– هل من جديد بخصوص مشكل الساعة الإضافية؟
– رد الوزير: نعم … نحن قريبون من اتخاذ قرار بتوحيد التوقيت بشكل نهائي… المغاربة لا يناسبهم التوقيت الصيفي… غالبا سنعود للساعة العادية طيلة السنة.
– قلت له: مزيان… الله يعاونكم…
لم أكن أتوقع أن كلام الاثنين ستنتهي صلاحيته بعد اربعة أيام، لتبدأ حكاية جديدة عن دراسة معمقة وتوقيت صيفي دائم وإجراءات مواكبة…
إنه التخبط والعبث في أسوأ مظاهره.

رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات