لقي 5 أشخاص حثفهم اختناقا بالغاز الكاربونب، ونجا 3 آخرون عند إقدامهم على حفر دحل / مطفية باثنين الغربية

لقي 5 أشخاص حثفهم اختناقا بالغاز الكاربونب، ونجا 3 آخرون عند إقدامهم على حفر دحل / مطفية باثنين الغربية

-أسفي الأن
جهويات
-أسفي الأن10 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ أسبوعين
20hy - أسفي الأنالمصطفى دلدو **لقي 5 أشخاص حثفهم صبيحة هذا اليوم، السبت 10-10-2020، بدوار أولاد ازبير، بالجماعة الترابية الغربية، إقليم سيدي بنور، فيما تم انقاد 3 آخرين من موت محقق.. ويروى أن أحد الهالكين كان بصدد توسيع قعر دحل (مطفية) كما يطلق عليها بدكالة..

ويشار إلى أن مشروع إحداث دحل/ مطفية ، الذي تم اقتراحه بالوسط الأسري، كمتنفس للدحل الرئيسي نظرا لضيق الحاجة.. وبينما كان الشخص الأول بصدد توسيع قعر الحفرة، حتى انهار الحائط الترابي الفاصل بين ما هو بصدده والدحل/ المطفية الأصلية.. ليجد نفسه مكبلا بفضاء خانق قاتل..!!

 وفي غياب مادة الأكسيجين، واحتلال فضائها بالغاز الكاربوني، هذا الأخير، الذي ساهم في الاختناق المؤدي إلى الإسراع  بموته، حسب مصادر الجريدة، ولإنقاذه هم الثاني بالنزول إلى عمق الحفرة، حيث لقي هو الآخر حثفه، فتوالت الهبوطات، الثالث فالرابع لحين وصول العدد إلى ثامنية.. وعند إخراجهم من باطن الأرض لم ينج منهم سوى ثلاثة.. بينما أصبح الخمسة الآخرون في عداد الموتى..

فتم نقل الموتى إلى مستودع الأموات، فيما نقل الثلاثة الأحياء منهم الى المستشفى الإقليمي..

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة