مهزلة …منع الصحفي عبد الهادي حميمو من تغطية نصف ماراطون أسفي بدعوى أنه مقاطع…

مهزلة …منع الصحفي عبد الهادي حميمو من تغطية نصف ماراطون أسفي بدعوى أنه مقاطع…

- أسفي الأن -
2019-02-24T13:09:13+03:00
2019-02-24T14:51:18+03:00
الشأن المحليرياضةمثبت
- أسفي الأن -24 فبراير 2019آخر تحديث : منذ سنتين

آخر مهازل نصف ماراطون مدينة أسفي هو منع مدير جريدة أسفي الأن النسختين الورقية والإلكترونية من تغطية هذه التظاهرة الرياضية، وذلك بعدم تمكينه من “بادج ” الصحافة بدعوى أنه مقاطع، في حين سلمت بسخاء لعدد كبير من غير المهنيين، ويأتي هذا التضييق تأديبا له على مقاطعة ندوة نصف الماراطون التي أقيمت مساء يوم الجمعة 22فبراير 2019, بكل بساطة لم نحضر لأننا نحترم أبجديات العمل الصحفي وهو أننا لم نتوصل بأي دعوة للحضور على غرار المعمول به في كل التظاهرات المحلية والوطنية ،وكذلك لتأديبنا على مقال نشر البارحة حول نعث أحد المنظمين لأسفي بمدينة الإجرام وهو الفيديو الذي تم تقاسمه بالصوت والصورة واستنكرته فعاليات سياسية وصحفية وجمعوية بالإقليم …ويأتي هذا المنع ليخرق كل الأدبيات المتعارف عليها في تحد سافر لكل الاعراف والقوانين الجاري بها العمل …يمنع الصحفي المهني في حين تمنح البادجات لكل من هب ودب من دعاة الطبل والغيطة ، أما المقاولات الإعلامية بالإقليم والتي تلاءمت مع قانون الصحافة والنشر الجديد وعانت وتعاني وتؤدي الضرائب فهؤلاء يقولون لهم “سيروا بيعوا الببوش” على أنغام المعزوفة المحلية المعروفة لدينا في عبدة …مطرب الحي لايطرب … وتستدعى المنابر الاعلامية والشركات الإعلامية من الرباط والبيضاء ،وتحجز لهم الفنادق المصنفة ويهان أبناء حاضرة المحيط مدينة الإجرام …يتبع…

رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات