مواقف السيارات بسبت جزولة : فوضى وجشع

مواقف السيارات بسبت جزولة : فوضى وجشع

-أسفي الأن
2020-08-02T12:53:56+03:00
2020-08-02T13:10:13+03:00
مع الجماعات
-أسفي الأن2 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ 3 أشهر
20200726 112207 - أسفي الأن
?

منذ ما يزيد عن أربعة أشهر والمغرب يعيش تحت تداعيات الأزمة التي فرضها انتشار الوباء العالمي كوفيد 19 الذي حتم على فئات عريضة من المجتمع إبداع أساليب متعددة للتضامن والتعاضد ،حتى أصبح التفكير في تأمين أساسيات العيش هدفا أسمى للجميع ، ومما زاد الوضع تأزما هو أن انتشار هذا الوباء بالمغرببتزامن مع أشد الفترات الزمنية إحراجا في الإنفاق، حتى في الظروف العادية ( شهر رمضان الأبرك وعيد الفطر ثم عيد الأضحى ) لما تتطلبه ذلك من توفير مالي ومادي نظرا للتغيرات التي فرضت ذاتها على المجتمع على جميع مناحي الحياة من المأكل والمشرب إلى تصفيفات الشعر، لكن بالمقابل ظهرت فئات أخرى من أبناء المجتمع نفسه لم تبد في تعاملاتها أي حس تضامني،بل تلاحقها أسئلة  حول مدى احترامها لميثاق أخلاقيات عملها أو ما يصطلح عليه بدفاتر التحملات بخصوص موضوعنا . ونسوق المثال من بلدية سبت جزولة يوم السوق الأسبوعي المنعقد بتاريخ 25 يوليوز2020 وما تلاه من أيام تنظيم سوق المواشي وبالضبط في خدمة استخلاص واجبات وقوف السيارات أو الباركينغ.وكما يعلم الجميع فكراء مواقف السيارات هي خدمة تفوتها الجماعات المحلية بشروط معينة ودقيقة لتنمية مداخيلها المحلية بما لا يمكن أن يضر بالمواطن .لكننا بالمقابل لا نعلم أدنى حركة لهذه الجماعة المحلية لتتبع مدى احترام والتزام المتعاقدين معهم بشروط دفاتر التحملات في هذا الباب .فمن سابع المستحيلات بسبت جزولة مثلا  أن تقع عينك على لافتة موجهة للعموم كما هو الشأن في العديد من المدن المغربية تحدد الأثمنة والأمكنة المتفق على استغلالها بهذا الخصوص. فمامعنى كلمة ” parking”في قاموس صفقات بلدية سبت جزولة؟ هل له تحديد مجالي خاص أم أن تراب البلدية مستباح في العقد/للصفقة؟ هل مجلس بلدية جزولة هو من ” أضر/ أقر” مبلغ 5دراهم للسيارة أم هو جشع من المستفيد؟ هل الطوارات الممنوع التوقف عندها ( المطلية بالأبيض والأحمر) يسمح دفتر التحملات باستغلالها من طرف مكتري” parking” ؟ ما موقف السلطات الأمنية بالمدينة بجزولة من ذلك؟ وما موقف السلطات المحلية أيضا في فرض تطبيق واحترام شروط بنود الصفقات العمومية باعتبارها سلطة وصاية؟ نربت على أكتاف جميع من يدعي بأن مصلحة المواطن هي الفضلى ونقول لهم:إن المواطن متضرربارتفاع واجب ” parking”( 5دراهم) .وسكوتكم عن مضرته له تجليان إثنان في نطرنا : أولا إما ضعفكم وهوانكم ،وأنكم تحملتم المسؤولية خطأ، بحيث لم تستطيعوا فرض احترام القوانين التي خطت أيديكم. ثانيا:إمااستفادتكم الضمنية من الكعكة ؟ ( فهل مدخل البلدية يعتبر ” parking”؟ وهل جنبات الواد الحار والطوارات المصبوغة بالأحمر يعتبر ” parkingأيضا؟ وهل أنتم من أقر 5دراهم كواجب؟ وهل 5دراهم ( الذي يمثل ثمن كاميلا عند البوفري:1كيلو بطاطا+نصف كيلو بصل +مطيشة) يعتبر ثمنا في متناول المواطن؟

فلطالما أثرنا الانتباه إلى من ضمن ما نثير إليه الانتباه ملف مواقف السيارات حتى عثرنا عليه مبهما مثلما عثر قضاة جطو ذات مهمة تفتيشية سابقا على مبهمات .

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة