يا لجنة اليقظة ماهي نسبة الفتك والإماتة بأسفي ؟؟؟ودعونا من سمفونية صفر حالة …

يا لجنة اليقظة ماهي نسبة الفتك والإماتة بأسفي ؟؟؟ودعونا من سمفونية صفر حالة …

- أسفي الأن -
2020-11-13T21:54:54+01:00
أسفيالشأن المحليصحة
- أسفي الأن -13 نوفمبر 2020آخر تحديث : الجمعة 13 نوفمبر 2020 - 9:54 مساءً

يا لجنة اليقظة ماهي نسبة الفتك والإماتة بأسفي ؟؟؟ودعونا من سمفونية صفر حالة ….

بقلم يوسف بوغنيمي 

تعيش مدينة أسفي خلال الأيام القليلة الماضية وضعا صحيا مقلقا أصبح يرى بالعين المجردة من خلال ارتفاع عدد المصابين والوفيات الذين هاجمهم هذا الوباء اللعين ، في هاته الأثناء لا يسعنا سوى أن ندق الناقوس ،متسائلين هل الوضع الصحي باسفي فعلا يحتضر في ظل جائحة كورونا..؟؟؟؟.
البارحة ودعنا سبعة حالات موارية الثرى …على أعين وأسماع ساكنة الإقليم …
وهل يلزمنا معرفة حقيقة الإحصاءات من أبواب مقابر الإقليم ؟؟؟
لكن ما يزيد طيننا بلة هو تأكيد العديدين أن الحالة هاته يساهم  في تعقيدها ارتفاع في  عدد الإصابات في ظل مستشفى يتيم بدون سكانير رغم ارتفاع صيحات الاستغاثة ، والواقع أن على كل مريض مؤكدة حالته التوجه لسكانير القطاع الخاص وقبلها أو بعدها   تحاليل pcr حيث لم يعد كثيرون يراهنون على جدوى وفعالية التحاليل السريعة …

بيت القصيد كل مريض وهو يصارع الوباء وأعراضه، عليه أن يضيع بين إجراءات الرخصة الاستثنائية ليقصد مراكش…عاصمة الجهة بل عاصمة المستشفيات الصحية بالجهة …أما أسفي فيغيب عنها حتى مختبر لإجراء التحاليل المؤكدة pcr .

في حين لجنة اليقظة وعلى رأسها السيد عامل الإقليم الحسين شينان تغيب عنا نشراتها التواصلية ، اللهم ماتصلنا من  زغاريد صفر حالة وإذاعة أخبار قصر العمالة ، وكأننا نعيش في كوكب آخر ، لجنة اليقظة حاضرة على الورق وغائبة من حيث المقترحات والحلول وتغرف بعضا من استشاراتها من مندوب جديد قادم من مدينة الحمراء لم نر له أثر وصدق سنفونية صفر حالة …
كل هذا في ظل التعتيم الإعلامي الذي باتت تؤثته أخبار لحوم الأسواق الأسبوعية و “رباعة قولو العام زين” …
نتساءل أين هي لجنة اليقظة التي لم تجتهد سوى في غلق الحمامات الشعبية مربط التعقيم والصابون والشيء بالشيء يذكر ولم تقدر على زعزعة عرش لوبي المقاهي …التجارة التي لاتبور وهلما جرا…
نتساءل في ظل تسجيل سبع حالات وفاة البارحة الخميس وانهيار المنظومة الصحية بالإقليم المتهالكة أصلا والتي زغرد لها المزغردون وهم مزهوون بكونتونيرات ال ocp اللهم لا حسد ومن بعدها ممرات التعقيم التي قضت على كورونا بشارع إدريس بناصر وغيرها من شوارع الإقليم ومعها معامل التصبير ومركبات المجمع الشريف للفوسفاط .
ماهي يا لجنة اليقظة مرة أخرى نسبة الفتك بإقليم أسفي وماهي نسبة الإماتة بحاضرة المحيط ؟؟؟ … وهل علينا أن نستقي الخبر اليقين  من مصادره الرسمية أم من  أبواب مقابر أسفي؟؟ وما مقترحات لجنة اليقظة وسعيها الاستباقي لمحاصرة الوباء الذي بات يحاصر كل حي ويهدد الأشخاص ؟؟؟وهل ستتحرك لمطالبة الجهات الوصية بآصلاح سكانيرنا المعطوب ولم لا جلب واحد أو اثنيين لتخفيف الضغط على دراويش القطاع الخاص ومتى سيتم الترخيص لمختبراتنا المحلية لإجراء تحاليل pcr??? وهل بالإمكان استعارة مستشفى من العاصمة الحمراء وهل سيشكل مدخلا في القادم من الأيام لاستحضار الحاجة الملحة لمستشفى جامعي متعدد التخصصات يقي دراويشنا وحتى أثرياءنا زمن كورونا حر الحل والترحال من وإلى عاصمة النخيل ؟؟؟

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة